افضل دعاء ليلة النصف من شعبان مكتوب 1442

سنقدم لكم دعاء ليلة النصف من شعبان 1422، مكتوب من قبل دار الافتاء المصرية ومن موقع اسلام ويب وفضل تلك الليلة المباركة وما هي طقوس قيام الليل في النصف من شعبان، وسنجاوب على السؤال الشهير، ماذا حدث في ليلة النصف من شعبان؟، كل هذا وأكثر سوف نوضحه لكم من خلال تلك المقالة.

ليلة النصف من شعبان هي الليلة التي تبدأ من أذان المغرب يوم 14 شعبان  وتنتهي مع صلاة الفجز يوم 15 شعبان، وتحظى تلك الليلة بأهمية كبيرة بسبب أنها الليلة التي تم فيها تحويل القبلة للمسلمين من بيت المقدس إلي البيت الحرام بمكة المكرمة.

أقرأ أيضاً  .. فضل ليلة النصف من شعبان كما وصفها الرسول في أحاديثه.

دعاء النصف من شعبان 1442

ويعد هذا الدعاء الخاص بـ ليلة النصف من شعبان، من الأدعية التي يمكنكم ترديدها بشكل دائم.

 «اللهم إن كنت كتبتني عندك في أم الكتاب شقيا أو محروما أو مطرودا أو مقترا علي في الرزق فأمحو اللهم بفضلك شقاوتي وحرماني وطردي واقتار رزقي وأثبتني عندك في أم الكتاب سعيدا مرزوقا موفقا للخيرات فإنك قلت وقولك الحق يمحو الله مايشاء ويثبت وعنده أم الكتاب».

وترشح دار الإفتاء المصرية صيغت الدعاء التالية لرفع البلاء وتغيير الاقدار وجلب السعادة، «اللَّهُمَّ يَا ذَا الْمَنِّ وَلَا يُمَنُّ عَلَيْهِ، يَا ذَا الْجَلَالِ وَالإِكْرَامِ، يَا ذَا الطَّوْلِ وَالإِنْعَامِ. لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ ظَهْرَ اللَّاجِئينَ، وَجَارَ الْمُسْتَجِيرِينَ، وَأَمَانَ الْخَائِفِينَ. اللَّهُمَّ إِنْ كُنْتَ كَتَبْتَنِي عِنْدَكَ فِي أُمِّ الْكِتَابِ شَقِيًّا أَوْ مَحْرُومًا أَوْ مَطْرُودًا أَوْ مُقَتَّرًا عَلَيَّ فِي الرِّزْقِ، فَامْحُ اللَّهُمَّ بِفَضْلِكَ شَقَاوَتِي وَحِرْمَانِي وَطَرْدِي وَإِقْتَارَ رِزْقِي، وَأَثْبِتْنِي عِنْدَكَ فِي أُمِّ الْكِتَابِ سَعِيدًا مَرْزُوقًا مُوَفَّقًا لِلْخَيْرَاتِ، فَإِنَّكَ قُلْتَ وَقَوْلُكَ الْحَقُّ فِي كِتَابِكَ الْمُنَزَّلِ عَلَى لِسَانِ نَبِيِّكَ الْمُرْسَلِ: ﴿يَمْحُو اللهُ مَا يَشَاءُ وَيُثْبِتُ وَعِنْدَهُ أُمُّ الْكِتَابِ﴾، إِلهِي بِالتَّجَلِّي الْأَعْظَمِ فِي لَيْلَةِ النِّصْفِ مِنْ شَهْرِ شَعْبَانَ الْمُكَرَّمِ، الَّتِي يُفْرَقُ فِيهَا كُلُّ أَمْرٍ حَكِيمٍ وَيُبْرَمُ، أَنْ تَكْشِفَ عَنَّا مِنَ الْبَلَاءِ مَا نَعْلَمُ وَمَا لَا نَعْلَمُ وَمَا أَنْتَ بِهِ أَعْلَمُ، إِنَّكَ أَنْتَ الْأَعَزُّ الْأَكْرَمُ. وَصَلَّى اللهُ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ النَّبِيِّ الأُمِّيِّ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.