ميلان: “فرانك كيسي وتيموي باكايوكو ضحايا هتافات عنصرية”

على الرغم من فوز ميلان على لاتسيو في سان سيرو يوم الأحد بنتيجة هدفين مقابل لا شئ، فإن لاعبي خط الوسط الروسونيري تيموي باكايوكو وفرانك كيسي محبطون بعد التعرض لهاتفات عنصرية مسيئة من جانب جماهير لاتسيو.

وقال باكايوكو عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “انستجرام” : “شكرًا لكم على الترحيب الحار روسونيري … لسوء الحظ ، لقد أصبت اليوم لاول مرة، ولكن أهم شيء هو 3 نقاط للفريق، وبالنسبة لبعض مؤيدي لاتسيو وهتافاتهم العنصرية تجاهي ولأخي فرانك كيسي ، أقول إننا أقوياء وفخورون بلون بشرتنا”

وواصل: “أنا أثق بالنادي وآمل أن يتم التعرف عليهم”.

من جانبه كشفت إدارة ميلان عن نيتها في تقديم شكوى رسمية للاتحاد الإيطالي بشأن ما حدث، كما أصدر النادي بيانََا قال فيه:”بخصوص الهتافات العنصرية ضد لاعبينا تيموي باكايوكو وفرانك كيسي القادمة من بعض المشجعين والتي سمعها بعض الصحفيين والمتفرجين، سنقوم بفحصهل جيدََا، كما نخطط لتقديم شكوى رسمية إلى الإتحاد الإيطالي” .

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.